محطات تاريخية

تزامن نمو ستوديو ومحلات السلام السريع مع نمو في الاقتصاد القطري،

تم تأسيس جذور السلام العالمية على يد السيد عبد السلام محمد أبوعيسى، وهو رجل أعمال طموح حيث رحل من مسقط رأسه فلسطين في سن مبكرة ليبحث عن فرص عمل أفضل في شبه الجزيرة العربية، وكان قد أحضر معه الكاميرا الخاصة به عندما وصل الدوحة في عام 1950، والأهم من ذلك أنه أحضر موهبة التصوير التي طبقها من خلال تصوير الأرض وسكانها والتي كانت تعتبر في حينها مجالاً جديداً أحبه القطريون.

يعود تاريخ مؤسسة السلام إلى عام 1952 عندما قام السيد عبد السلام أبو عيسى بافتتاح أول استوديو ومختبر لتحميض الأفلام في الدوحة باسم "استوديو السلام". وفي عام 1954 قام بتحويل المطعم المجاور إلى محل للهدايا وبدمجهما معاً تحت اسم "استوديو ومحلات السلام"، ثم أخذ العمل بالازدهار.

في عام 1963 أصبحت غرفة العرض الأصلية صغيرة وتم الانتقال إلى موقع أكبر، حيث شهدت العشر سنوات التالية تطورات كبيرة في العمل، مع الكثير من السفر لبلدان بعيدة لإيجاد مصنّعين ومنتجات جديدة لزبائن يزدادون إعجاباً وتقديراً.

  وازدادت سرعة العمل من خلال برنامج دائم لزيادة تنوع الإنتاج والتوسع العالمي حيث وصل الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان.

شملت أعمال السلام في غضون سنوات قليلة على استوديوهات ومحلات، وشركات للتجارة بالجملة، وإنعاش البضائع والخدمات، لخدمة دول الخليج العربي كاملة تحت مظلة السلام القابضة، ثم اندمجت السلام القابضة في يونيو 2002 تحت اسم "السلام العالمية للاستثمار المحدودة"، وفي أكتوبر 2005 اندمجت مجموعة السلام في السلام العالمية، وقد أصبحت مثالاً بارزاً على الانتقال من شركة عائلية خاصة، إلى شركة مساهمة عامة.

محطات تاريخية

كلمة رئيس مجلس الإدارة الترحيبية

السيد عيسى عبد السلام أبو عيسى الرئيس والمدير التنفيذي
إقرأ المزيد

يسعدني ان أرحب بكم في موقعنا الإلكتروني بالنيابة عن جميع العاملين في شركة ...

إقرأ المزيد